الخميس، 10 يوليو، 2008

الجماعة رحمة ... والفرقة عذاب ..


يــــــــــاه والله زمان يا مدونتي الحبيبة ، بقالي كتير قوي مابصيتش فيكي حتى ... ، لكن والله ما خدني منك إلا الشديد القوي ..

معلش يا جماعة أنا نسيت أسلم على كل زواري الكرام بعد هذه الغيبة الطويلة جدا ، أصل بيني وبينكم المدونة كانت وحشاني قوي ( ومن لقي أحبابه بقى ...) لا طبعا مش قصدي ، حبي للمدونة ماجاش إلا عشان بتوصلني لكل زواري الكرام .

ماعلينا ... أنا مش عايز ألت وأعجن كتير - ايه ياعم الكلام اللي انا باقوله ده ، ألت وأعجن ، معلش ياجماعة أصل الواحد بعيد عنكم شغال امتحانات في عز الصيف على رأي
حبيبي الشاعر محمود أبو العزم
: كـــــل الناس بتأجـّـــــز واحنا ... امتحـــــاناتنا في عز الصيف
عشان كدا الواحد شكله كده - برضه على رأي محمود - عامل دماغ امتحانات - ربنا يبعد عنكم ادمان الامتحانات اللي يبعمل الدماغ دي ، اصل الشفاء منه يعتبر من المستحيلات ، ولسه للأسف ما لقولهوش علاج في الطب


...................................................

المهم يا جماعة نيجي بقى للموضوع اللي بصراحة شدني من وسط كل الامتحانات دي وخلاني اكتب فيه .


( الجماعة رحمة .. والفرقة عذاب ) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم ...

الحديث ده ياجماعة يختصر كل الكلام اللي أنا حاسس بيه وعايز أوصله لكل واحد ، في الفترة اللي فاتت ياجماعة الواحد كان مشغول جدا بالإضافة لانشغاله في الامتحانات والمذاكرة ، كنت مشغول مع مجموعة من أحبابي في مدونتنا المتواضعة في سنة خامسة طب - الرأي - اللي بصراحة لا كانت لا على البال ولا على الخاطر ، لكن - سيحان الله - ربنا سبحانه وتعالى أنعم علينا وأكرمنا إن احنا نخدم زملاءنا في الفرقة الخامسه على قد ما نقدر ، عشان كده الواحد بعد شوي عن مدونته العزيزة .

لكن فعلا .. الواحد خلال شغله في مدونة - الرأي -
دي حس بفرق كبير جدا ما بين لما يكون الواحد بيعمل حاجه لنفسه ، أو بيشتغل مع مجموعة لهدف سامي راق غايته رضا الله الله عز وجل ويهدف لخدمة إخوانه وأحبابه .
فرق كبير قوي لما تكون عامل موضوع ومستني رد فلان وفلان ،والناس هيعجبها الموضوع ولا لأ ، والمدونة هتتعرف ولا لأ ، أو حتى في غير المدونة نعمل اي حاجه مش بهدف خدمة الناس .. لأ ، ده عشان ترضي فلان أو تقرب من فلان أوتتعرف على فلانة ... وبين انك بتشتغل وانت مش مستني أي رد ولا أي تعليق ولا أي جزاء - إلا من الله عز وجل - بتحاول تبذل كل جهدك .. تدور على مذكرات ، وتسجيلات وآخر أخبار الدفعة ، كل ده فعلا ما بتحسش فيه بتعب .. بالعكس .. بتحس إنك لو ما عملتش كده تبقى انت مقصر .

غير كده يا جماعة الواحد لا يخفيكم سرا - مع إني كنت عايز أخلي ده بيني وبين الله عز وجل - لكن لقيت إن فعلا ذكره ممكن يفرق مع ناس كتير قوي ... الواحد وهو بيشتغل في - الرأي - حس إن كل ما يكون عايز حاجه ربنا يسهلها له - يعني مثلا .. مع أن الواحد لسه مبتدئ في عالم التدوين ، إلا إن ربنا يفتح عليك في معرفة حاجات جديدة تساعدك في شغلك زي مثلا شريط الأخبار ، مربع الحوار ( الشات ) وغيرها كتير كتير ، ولما تتزنق تلاقي ربنا بعت لك أخوة ليك لا تعرفهم إلا من خلال النت فقط ، اللي له خبره في الفوتوشوب ، واللي له خبرة في المدونات ...ولازم أذكر منهم أخي الصغير والحبيب إلى قلبي (إخواني حنى النخاع )
فعلا والله : الجماعة رحمة والفرقة عـــــذاب .
ممكن يكون مش ده مقصد الرسول صلى الله عليه وسلم من الحديث ، لكن ... أعتقد إن ده معنى من معاني الحديث اللي حسيت بيها جدا ولمستها على أرض الواقع .
....................................................................

ختاما .. ياجماعة بأعتذر لكل زواري الكرام اللي اتأخرت عن الرد عليهم لظروف الامتحانات ، لكني رديت على كل تعليقاتهم اللي أسعدتني جدا قبل ما أكتب هذا الموضوع ... ولكم كل الود والتقدير ...
دعواتكم .